الوضعية المغربية

الاخطبوط يجمع الفرقاء على مائدة واحدة

خلافات المغاربة

تجمتع اليوم الجمعة لجنة تتبع تهيئة مصيدة الاخطبوط ،للنظر في قرار استئناف رحلات الشتوية لصيد الاخطبوط .

و دعت وزارة الصيد البحري الهيئات المهنية الممثلة لقطاع الصيد البحري النشطة على صيد الاخطبوط على اثر التباين في المواقف بخصوص موعد اطلاق رحلات الصيد ، حيث يدعو فصيل الصيد بأعالي البحار مدعوما بالصناعيين في تثمين و تجميد الاخطبوط،معللين دفعم بحماية الاسعار من الانهيار بالنظر الى حالة السوق الدولية التي تعرف كسادا قاتلا، فيما ينادي مهنيو الصيد الساحلي في شخص الكنفدرالية الوطنية للصيد الساحلي فقط ، باطلاق رحلات الصيد في موعدها الطبيعي و منح المهنيين فرصة استغلال المصايد و انعاش اقتصادياتهم المتضررة بسبب ارتفاع التكاليف، و استقرار الأسوق الطلب،لم يسجل اي موقف رسمي لغريمتها الكنفدرالية المغربية للصيد الساحلي التي يرأسها ممثل للصيد الساحلي بالجر، علما تقول المؤشرات بدعم هذه الاخيرة لموقف أسطول الصيد بأعالي البحار الذي يسيطر على غرفة الصيد البحري الاطلسية الوسطى، و يعتبر رئيس الكنفدرالية المغربية للصيد الساحلي النائب الأول لرئيسها.

و بين الفصلين يحضر قطاع الصيد التقليدي المنقسم على نفسه بين مؤيد لصوت المنادين بتمديد الراحة البيولوجية،و اطلاقها في الموعد الطبيعي، فيما يغيب المعني الأكبر و هي تمثيليات بحارة الصيد البحري المعني المباشر باي قرار يخص الابحار من عدمه.

و يتوقع الراي العام العارف بأحول القطاع أن يفشل اجتماع اليوم بالنظر الى طبيعة المدعوين،و خلفياتهم و مواقفهم المعلنة، ما سيصعب على الطرفين الخروج بقرار حكيم،قد يفرض رفع أشغال الاجتماع الى موعد لاحق.

شاهد أيضاً

الأخطبوط رقم 8

 يعتبر تحريم الأخطبوط رقم 8 معضلة كبيرة  لأنه فتح  الباب امام كثير  من التحايل  والمسلكيات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *